نظام السوائل (3 أسابيع):


سوف تحتاج إلى إتباع العديد من التغييرات في نمط الأكل الخاص بك بعد جراحة فقدان الوزن. وسوف تمر بالعديد من المراحل (على مدار شهرين) حتى الوصول لطريقة الأكل الطبيعية، بداية من اتباع نظام السوائل ثم الأكل المهروس ثم الأكل اللين وفي النهاية الأكل الطبيعي المنتظم. وتم تصميم هذا النظام الغذائي للسماح لجسمك بالشفاء والتئام مكان العملية وتفادي حدوث قيء أو تسريب بعد العملية. ومن المهم جداً اتباع هذا التطور في النظام الغذائي لتحقيق أقصى قدر من الشفاء والتقليل من مخاطر المضاعفات الناجمة عن العملية.

نظام السوائل (3 أسابيع):

  • سوف تبدأ نظام السوائل من اليوم الأول بعد العملية ليستمر لمدة 3 أسابيع (0 - 3 أسابيع).
  • تذكر دائما أن تكون طريقة الشرب ببطء شديد، لا سيما خلال الأيام القليلة الأولى بعد العملية، حيث يوجد تورمات مكان العملية أثناء هذه الفترة. بالإضافة لإعطاء المعدة والأمعاء فرصة للالتئام التام بعد العملية. كما أن هذه الطريقة تساعد على تفادي الشعور بزيادة الامتلاء أو الضغط على مكان الدباسات.
وهي تشمل (1.5 – 2 لتر يوميا):
  • شوربة قليلة الدسم قليلة الملح
  • عصائر الفاكهة المخففة بدون سكر
  • المياه أو المياه المعدنية
  • شاي (الأفضل أن يكون بدون كافيين)
  • القهوة (الأفضل أن يكون بدون كافيين)
  • المشروبات الساخنة الأخرى الينسون، الكركديه، القرفة، إلخ (بدون سكر).
  • الحليب (اللبن) الخالي الدسم
  • المشروبات الغازية بدون سكر (دايت وبدون غازات)
  • مكملات البروتين (20 - 25 جراما من البروتين في المرة الواحدة، و 3 ملاعق يوميا، 60 - 80 جراما من البروتين في اليوم الواحد)
  • الزبادي السائل (منخفض الدهون)

نظام الأكل المهروس (3 أسابيع):
  • سوف تبدأ نظام الأكل المهروس من الأسبوع الرابع حتى الأسبوع السادس بعد العملية ليستمر لمدة 3 أسابيع (4 - 6 أسابيع).
  • يشمل هذا النظام معظم الأغذية المهروسة أو المخفوقة لتصبح في قوام الأكل المخصص للأطفال الرضع.
  • وينبغي أن يشمل هذا النظام على 60 - 80 جراما من البروتين يوميا (سوف تحتاج على الأقل 3 ملاعق من البروتين يوميا).
  • يجب أن تبدأ بتناول الأطعمة عالية البروتين أولاً، متبوعاً بالفواكه والخضروات، ثم الحبوب.
  • يجب تناول 1.5 - 2 لتر من السوائل يوميا (بما في ذلك مشروبات البروتين) بين الوجبات.
  • تجنب تناول السوائل خلال الوجبات والانتظار نصف ساعة بعد تناول الطعام لبدء شرب السوائل مرة أخرى.
  • تجنب الأطعمة الغنية بالتوابل، وكذلك الأطعمة الساخنة جداً أو الباردة جداً نظراً لأنها قد تسبب عدم الراحة في تناول باقي الطعام.
  • يجب ادخال طعام واحد جديد في كل مرة وعدم تناول أكثر من ذلك في كل وجبة حتى يتسنى لك معرفة ما يمكن تحمله.

الأكل اللين (2 أسبوع):

  • سوف تبدأ نظام الأكل اللين من الأسبوع السابع حتى نهاية الأسبوع الثامن بعد العملية ليستمر لمدة أسبوعين (7 - 8 أسابيع).
  • يجب طهي الطعام جيدا حتى يصبح ناعما جدا.
  • تشمل هذه المرحلة جميع التعليمات الخاصة بفترة نظام الأكل المهروس، بالإضافة إلى:
    • تجنب الأكل الغير مطهي (ماعدا الموز).
    • يجب مضغ جميع الأطعمة جيدا.

نظام الأكل الطبيعي المنتظم (بعد ذلك):
  • سوف تبدأ نظام الأكل الطبيعي المنتظم ابتداء من الأسبوع التاسع وتستمر بعد ذلك.
  • يمكنك إضافة الأطعمة النيئة مثل الخس والجزر بالإضافة إلى الأطعمة صعبة الهضم مثل الخبز في هذه الفترة.
  • يجب أن تأخذ وقت كافي لتناول الطعام ومضغه جيدا حتى تسمح بدخول الأكل بسهولة دون حدوث قيء.
  • في نهاية الشهر الثالث ينبغي أن تكون قادرا على تناول مجموعة متنوعة من الخبز، والحبوب، والفواكه الطازجة والخضروات.
  • تذكر دائما أن درجة تحمل تناول الطعام تختلف من مريض للآخر.
  • يجب الاستمرار على تجنب تناول السوائل خلال الوجبات والانتظار نصف ساعة بعد تناول الطعام لبدء شرب السوائل مرة أخرى.
  • مع الانتهاء من الثلاث أشهر الأولى بعد العملية، يمكنك أن تناول المزيد من أنواع الأطعمة المختلفة مع المحاولة للوصول إلى تناول جميع الأطعمة من مختلف المجموعات الغذائية.

النقاط العشرة الأساسية:

  1. لا تشرب أي سوائل في غضون نصف ساعة من تناول الطعام (أما قبل أو بعد).
  2. تناول ثلاث وجبات صغيرة، مع التركز على تناول البروتين يوميا، مع التأكيد على الجلوس على مائدة الطعام لفترة 30 – 45 دقيقة كل مرة.
  3. التوقف عن تناول الطعام عند الشعور بالامتلاء أو في حالة الشعور بعدم الراحة.
  4. التأكيد على تقطيع الطعام إلى قطع صغيرة وتناول الطعام ببطء ومضغ الطعام جيدا، مع استخدام ملعقة صغيرة.
  5. التركيز على تناول الأطعمة الغنية البروتين مثل السمك والمأكولات البحرية والجبن، والبيض والدواجن، مع تناول الأغذية البروتينية أولاً قبل أي طعام آخر.
  6. تجنب تناول وجبات خفيفة (سناك) بين الوجبات.
  7. تجنب تناول الحلويات (مشروبات الشكولاتة، والشكولاتة، والآيس كريم، والمشروبات عالية السكر)، أو الأغذية ذات السعرات الحرارية العالية.
  8. التأكيد على شرب السوائل ببطء، مع شرب مالا يقل عن نصف كوب كل ساعة بين الوجبات لتجنب حالة الجفاف.
  9. التقليل من تناول الكحوليات حيث أنها ذات سعرات حرارية عالية؛ كما أنها تحث على تناول الأطعمة الغير صحية.
  10. التأكيد على تناول الفيتامينات يوميا، والمكملات الغذائية الأخرى إذا لزم الأمر.

عملية حزام المعدة


عملية حزام المعدة "أو ربط المعدة أو تحزيم المعدة أو حلقة المعدة" هو حزام للمعدة قابل لتعديل مقياسه ليغير شكل المعدة لمساعدتك على تقليل كمية الطعام المتناولة. يتم عمل هذه العملية بالمنظار الجراحي، بمعنى أن الجراح يقوم بعمل فتحات صغيرة (0.5 – 1 سم للفتحة الواحدة) بدلاً من شق واحد كبير جدا (أكثر من 15 سم طولا). و هي العملية الأبسط والأكثر أماناً في عمليات السمنة (جراحات فقدان الوزن)، كما أنه يمكن الرجوع فيها بسهولة.

المزيد...

تكميم المعدة


هي واحدة من أحدث جراحات فقدان الوزن. مع العلم انها قد أجريت لعدة سنوات حتى الآن. هذه الجراحة يمكن أيضا أن يطلق عليها الاستئصال الجزئي للمعدة أو التصغير الاستئصالي للمعدة أو تكميم المعدة الطولي أو السليف أو الاستئصال الأنبوبي للمعدة. انت في الأصل تستخدم هذه العملية "كمرحلة أولى" في إنقاص الوزن للمرضى أصحاب مؤشرات كتلة الجسم العالية جداً أو الذين يعانون من مشاكل صحية خطيرة.

المزيد...

تحويل مسار المعدة


عالميا تعتبر عملية تحويل مسار المعدة أو تحوير المعدة هي "المعيار الذهبي" لجراحة فقدان الوزن حيث أنها مصممة للحد من تناول كميات كبيرة من الطعام بالإضافة لتقليل كمية الطعام الممتص، وذلك عند فشل باقي أساليب إنقاص الوزن الأخرى (كالحمية الغذائية والرياضة) لتحقيق هذا الهدف. ونتائج هذه العملية على مدى أكثر من 15 سنة بعد الجراحة رائعة في الحفاظ على فقدان الوزن بعد العملية.

المزيد...