التحضير للجراحة


خلال الزيارة الثانية للعيادة، وهي الزيارة التي سيتم خلالها تحضيرك وإعدادك لجراحة فقدان الوزن، وخلالها يجب أن يكون لديك استعدادا نفسيا لعملية جراحة فقدان الوزن. هذا التحضير الذهني هو الأفضل لهذا النوع من العمليات الجراحية. بالإضافة إلى ذلك سيكون هناك إعدادا صحيا وبدنيا والتأكد من نتائج التحاليل والفحوصات المطلوبة خلال الزيارة الأولى حيث أنها واحدة من الخطوات الهامة خلال هذه الزيارة.

ويشمل التحضير لجراحة فقدان الوزن:

الإعداد النفسي والذهني:

  • فهم العملية الجراحية وما يمكن توقعه بعد ذلك.
  • اختيار واتخاذ قرار جراحة فقدان الوزن.
  • اختيار المستشفى التي ترغب في إجراء العملية بها.
  • التحدث إلى المرضى الذين قاموا بإجراء جراحة فقدان الوزن – حيث أنهم باستطاعتهم تقديم الدعم الكافي قبل وبعد الجراحة.
  • مراجعة دليل تغذية ما بعد العملية بعناية.
  • مواصلة تثقيف نفسك وعائلتك وأصدقائك حول جراحات فقدان الوزن.
  • القدرة على شرح الأسباب الخاصة بك لخضوعك لجراحة فقدان الوزن وتحديد الخطط والأهداف الخاصة بك للحفاظ على فقدان الوزن بعد الجراحة.

الإعداد البدني والصحي:

  • اتباع تعليمات النظام الغذائي (الدايت) ما قبل العملية بدقة.
    • لا بد من اتباع نظام غذائي منخفض جداً في السعرات الحرارية قبل جراحة فقدان الوزن. وهذا يشمل:
      • السوائل: تحتاج إلى شرب مالا يقل عن 2 لتر من السوائل التالية يوميا:
        • المياه أو المياه المعدنية
        • المشروبات الغازية بدون سكر (دايت)
        • الشاي، والقهوة، نسكافيه، إلخ.
        • الحليب (اللبن) الخالي الدسم
        • شوربة الخضار
      • الفواكه ما عدا الموز
      • الخضار ما عدا البطاطس والبطاطا
      • سكر دايت
    • وهذا سوف:
      • يقلل حجم الكبد الخاص بك وهذا يساعد على إجراء العملية بسهولة
      • يساعد في التقليل من مخاطر المضاعفات المرتبطة بالعملية
      • يقلل من كمية الدهون في الجسم وهذا يساعد على إجراء العملية بصورة أسهل
      • تقليل وقت العملية
      • يساعد على تحسين الأداء الحركي بعد العملية
  • التوقف عن التدخين قبل العملية بأسبوع واحد على الأقل.
  • بدء ممارسة الرياضة قبل العملية بأسبوع واحد.
  • اتباع الإرشادات الخاصة بتناول الأدوية الخاصة بك:
    • البدء في تناول الفيتامينات يوميا أسبوع واحد قبل العملية.
    • إيقاف الأسبرين، الأدفيل، السيليبريكس أو غيرها من المسكنات قبل العملية بأسبوع واحد.
    • إيقاف الماريفان أو غيره من أدوية السيولة قبل العملية بأسبوع واحد.
    • إيقاف أي أدوية هرمونات أو حبوب منع الحمل قبل العملية بأسبوع واحد (وإيجاد وسيلة أخرى بديلة لتحديد النسل).
  • الرجاء عمل الترتيبات اللازمة بخصوص إجازة العمل بعد العملية، وهذا سوف يتطلب إجازة من العمل من 1 - 3 أسابيع بعد العملية.
  • لا تنسى إحضار الأشياء الآتية عند الحضور للمستشفى لإجراء العملية وهي إثبات الشخصية الخاص بك والتحاليل والفحوصات التي تم عملها سابقا وخطاب دخول المستشفى.
  • يفضل النظر في الحصول على مساعدة إضافية (أحد الأقارب أو الأصدقاء) في المنزل في الأيام القليلة الأولى بعد العملية.
  • خلال أسبوع من تاريخ العملية (أسبوع قبل دخول المستشفى)، يرجى الاتصال أما بالمحاسب أو المساعد الخاص بي لتأكيد حجز مكان الإقامة وغرفة العمليات.
  • وبالطبع يجب أخذ دش قبل دخول المستشفى مع حلاقة البطن من الشعر (إن وجد)، مع إحضار جميع الأغراض الخاصة بك خلال فترة الإقامة بالمستشفى.
  • عادة يكون ميعاد العملية في الصباح، ولهذا يجب عدم تناول أي أكل أو شرب (الصيام) من منتصف الليل في اليوم السابق (الساعة 12 منتصف الليل). أما إذا كانت العملية في فترة ما بعد الظهر (بعد الساعة 3 مساء)، فقد تضطر لتناول وجبة إفطار خفيفة جدا قبل الساعة 6 صباحا ثم الصيام بعد ذلك حتى ميعاد العملية.

عملية حزام المعدة


عملية حزام المعدة "أو ربط المعدة أو تحزيم المعدة أو حلقة المعدة" هو حزام للمعدة قابل لتعديل مقياسه ليغير شكل المعدة لمساعدتك على تقليل كمية الطعام المتناولة. يتم عمل هذه العملية بالمنظار الجراحي، بمعنى أن الجراح يقوم بعمل فتحات صغيرة (0.5 – 1 سم للفتحة الواحدة) بدلاً من شق واحد كبير جدا (أكثر من 15 سم طولا). و هي العملية الأبسط والأكثر أماناً في عمليات السمنة (جراحات فقدان الوزن)، كما أنه يمكن الرجوع فيها بسهولة.

المزيد...

تكميم المعدة


هي واحدة من أحدث جراحات فقدان الوزن. مع العلم انها قد أجريت لعدة سنوات حتى الآن. هذه الجراحة يمكن أيضا أن يطلق عليها الاستئصال الجزئي للمعدة أو التصغير الاستئصالي للمعدة أو تكميم المعدة الطولي أو السليف أو الاستئصال الأنبوبي للمعدة. انت في الأصل تستخدم هذه العملية "كمرحلة أولى" في إنقاص الوزن للمرضى أصحاب مؤشرات كتلة الجسم العالية جداً أو الذين يعانون من مشاكل صحية خطيرة.

المزيد...

تحويل مسار المعدة


عالميا تعتبر عملية تحويل مسار المعدة أو تحوير المعدة هي "المعيار الذهبي" لجراحة فقدان الوزن حيث أنها مصممة للحد من تناول كميات كبيرة من الطعام بالإضافة لتقليل كمية الطعام الممتص، وذلك عند فشل باقي أساليب إنقاص الوزن الأخرى (كالحمية الغذائية والرياضة) لتحقيق هذا الهدف. ونتائج هذه العملية على مدى أكثر من 15 سنة بعد الجراحة رائعة في الحفاظ على فقدان الوزن بعد العملية.

المزيد...